يبحث
أغلق مربع البحث هذا.
Cyber Attack

أهمية الاستعداد للهجمات السيبرانية في حالات الطوارئ

في عالم الاستعداد لحالات الطوارئ، غالبًا ما نركز على تخزين الطعام والماء وإمدادات الإسعافات الأولية وغيرها من الضروريات المادية.

ومع ذلك، من المهم بنفس القدر النظر في التهديدات الرقمية التي يمكن أن تنشأ أثناء الأزمات. في عالم اليوم المترابط بشكل متزايد، يمكن أن تؤثر الهجمات السيبرانية بشكل كبير على الأفراد والمجتمعات وحتى الدول بأكملها.

ستستكشف هذه المقالة لماذا يجب أن يكون الاستعداد للهجمات السيبرانية جزءًا مهمًا من خطة الطوارئ الخاصة بك.

ما هو الهجوم السيبراني؟

الهجوم السيبراني هو عمل ضار يستخدم الإنترنت أو الشبكات الرقمية الأخرى. يمكن أن تتخذ هذه الهجمات أشكالًا عديدة، بدءًا من اختراق الحسابات الشخصية أو حسابات الشركات، ونشر الفيروسات والبرامج الضارة، وشن هجمات واسعة النطاق على البنية التحتية الحيوية.

قد يكون لدى المهاجمين السيبرانيين مجموعة متنوعة من الدوافع، بما في ذلك تحقيق مكاسب مالية، أو النشاط السياسي، أو التخريب البسيط.

كيف يمكن للهجمات السيبرانية تعطيل حالات الطوارئ

عندما تقع حالة طوارئ، من الشائع أن يعتمد الناس بشكل كبير على التكنولوجيا والاتصالات الرقمية. ومع ذلك، فإن هذا الاعتماد المتزايد على التكنولوجيا يزيد أيضًا من خطر الهجمات السيبرانية. على سبيل المثال:

اختلال البنية التحتية الحيوية: قد يستهدف المهاجمون السيبرانيون البنية التحتية الحيوية، مثل شبكات الطاقة أو المستشفيات أو أنظمة الاستجابة للطوارئ. يمكن أن يؤدي ذلك إلى انقطاع التيار الكهربائي، أو فشل الاتصالات، أو اضطرابات أخرى، مما يجعل من الصعب على المستجيبين لحالات الطوارئ القيام بعملهم.

التدخل في اتصالات الطوارئ: في حالات الطوارئ، قد يلجأ الأشخاص إلى وسائل التواصل الاجتماعي أو البريد الإلكتروني أو أشكال أخرى من الاتصالات الرقمية للبقاء على اطلاع أو للحصول على المساعدة.

ومع ذلك، يمكن للمهاجمين السيبرانيين التدخل في هذه القنوات، مما يجعل من الصعب على الأشخاص الحصول على المعلومات التي يحتاجون إليها أو التواصل مع أحبائهم.

الاحتيال المالي

في أعقاب وقوع كارثة، قد يكون الأشخاص أكثر عرضة للاحتيال المالي، مثل عمليات التصيد الاحتيالي أو حملات جمع التبرعات المزيفة. قد يستغل المهاجمون السيبرانيون هذا الموقف لسرقة معلومات حساسة أو الاحتيال على الأشخاص الذين يحاولون المساعدة.

كيفية الاستعداد للهجمات السيبرانية في حالات الطوارئ

إذًا، ما الذي يمكنك فعله لحماية نفسك ومجتمعك من التهديدات السيبرانية أثناء حالات الطوارئ؟ فيما يلي بعض الخطوات الأساسية التي يمكنك اتخاذها:

البقاء على علم

ابق على اطلاع بأحدث التهديدات وأفضل الممارسات للبقاء آمنًا عبر الإنترنت. قم بالتسجيل للحصول على تنبيهات من منظمات مثل وكالة الأمن السيبراني وأمن البنية التحتية (CISA) أو مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI).

استخدم كلمات مرور قوية

تأكد من أن جميع حساباتك تحتوي على كلمات مرور قوية وفريدة من نوعها. استخدم مدير كلمات المرور لمساعدتك في تتبع معلومات تسجيل الدخول الخاصة بك.

كن حذرا على الانترنت

كن حذرًا من رسائل البريد الإلكتروني أو الروابط أو المرفقات غير المرغوب فيها، خاصة إذا وصلت أثناء حالة الطوارئ. انقر فقط على شيء أنت متأكد منه.

قم بعمل نسخة احتياطية من البيانات الخاصة بك

قم بتخزين نسخ من البيانات المهمة، مثل السجلات المالية أو الصور العائلية، في مكان آمن. إذا تم اختراق جهازك، فلن تفقد معلوماتك المهمة.

يخطط

فكر في كيفية البقاء على اتصال أثناء حالات الطوارئ، وتأكد من أن لديك خططًا احتياطية. على سبيل المثال، احتفظ بهاتف متصل بأسلاك أو جهاز راديو صغير في متناول يدك إذا لم تتمكن من استخدام جهازك المحمول.

في الختام، في حين أن الاستعداد للتهديدات الجسدية في حالات الطوارئ أمر ضروري، فمن المهم بنفس القدر النظر في التهديدات الرقمية التي يمكن أن تنشأ.

من خلال البقاء على اطلاع، واستخدام كلمات مرور قوية، والحذر عبر الإنترنت، والنسخ الاحتياطي لبياناتك، والتخطيط، يمكنك المساعدة في حماية نفسك ومجتمعك من الهجمات الإلكترونية أثناء الأزمات.

cyber security attack infographic
فيسبوك
بينتريست
تويتر
ينكدين

يكتشف

مقالات ذات صلة

arAR